This Site








19th Congress of KKE




فلتسقط اياديكم عن الشبيبه الشيوعيه التركيه

في الاونه الاخيره تم تكثيف حمله القمع ضد الحزب الشيوعي التركي و الشبيبه الشيوعيه التركيه مع الاعتداءات العنيفه المتكرره و اعتقالات الاعضاء و البلطجة و التخويف. الحادث الاخيره كانت في 13 مارس 2018 عندما هاجمت مجموعه من الفاشيين اعضاء الشبيبه الشيوعيه التركيه الذين كانوا في حمله لمده شهرين ضد الناتو. ثم اشتكى الفاشيون الى الشرطه بشكل زائف من انهم تعرض لهجوم ورفعو ادعاءات، من ما ادى الى اعتقال 22 من اعضاء الشبيبه الشيوعيه التركيه. هذا الحدث يضاف الى سيدنا من الهجمات التي تحصل مشاكل ممنهج ضد الحزب الشيوعي التركي و الشبيبه الشيوعيه التركيه.

 

من الواضح ان البرجوازيه و الدوله و احزابها منزعج من القبول و الدعم الذين اظهرهما الشباب التركي لنشاطات و مواقف الحزب الشيوعي التركيين و الشبيبه الشيوعيه التركيه. لقد انزعجوا لان حاله الطوارئ و شده القمع و الارهاب و الاعتقالات لم يتمكنوا من منع الشيوعيين الشباب من تطوير عمل هائل. من بينها المظاهره الجماهيريه خارج سفاره اسرائيل الاقامات الشبيبه الشيوعيه التركيه في 12 / 3 استجابه لدعوه المشتركه ل 40 من الشبيبات الشيوعيه للتضامن مع الشعب الفلسطيني.

تقوم الشبيبه الشيوعيه تركيا بتطوير نشاطها في الجامعات و المدارس على الرغم من المراقبه المستمره التي تحصل من قبل الاعضاء الامن و الشرطه. ترتبط مع جماهير من العمال الشباب وتقوى وتعزز. لهذا السبب يتم استدعاء اعضاء المنظمات الفاشيه الذين يعملون بشكل اضافي حتى في تعاون مفتوح مع الشرطه باستكمال دورهم ككلاب حرس هذا النظام ضد المصالحه الشعبيه.

ان الشبيبه الشيوعيه اليونانيه تدين القمع و الهجمات ضد الشبيبه الشيوعيه التركيه. ياتي تصاعد هجوم الدوله وغيرها من الاليات في وقت تحاول فيه الطبقة البرجوازيه التركيه تحسين دورها في المنطقه من البلقان الى الشرق الاوسط. يتبين مره اخرى ان الهجوم على مستويات المعيشه و حقوق الشعب و الحروب الخطيره وعلاقات البرجوازيه لتعزيز مواقعهم في المنطقه يسير جنبا الى جنب مع معدات الشيوعيه وشددت القمع ضد العمال - الحركه الشعبيه وطلعتها الشيوعيين.

معبر عن تضامننا الكامل مع الرفاق في الشبيبه الشيوعيه التركيه و الشباب التركي. ونحن على ثقه من ان الشيوعيين و الحركه الشعبيه لن ينثني امام هذه الهجمات باسل العزيز و نظره من ذلك نشاطهم في جميع الظروف.

مع الالتزام بمبادئ الامميه البروليتارية، سنواصل التنسيق و التعاون مع رفاقنا في الشبيبه الشيوعيه التركيه. ليس لدي الشعوب المجاوره شيئا لتقسيمه بل على العكس لديها خصم مشترك نظام الاستغلال و الفقر و البطاله و الحروب الامبرياليه. لديهم مصلحه مشتركه في الكفاح ضد الحرب الامبرياليه ضد خطط الولايات المتحدة و الناتو في المنطقه ضد محاوله التشكيك بالحدود. بشكل عام ضد خطط الحرب الخطيره التي تجر شعوبنا في سكب دمائهم لمصالح البرجوازيه و الاحتكارات. ضد الدعاية القوميه و الغير منطقيه التطور في اليونان وتركيا، تعزيز النضال من اجل السلام و الصداقه و التضامن بين شعبنا.

 



KNE 2011